الأربعاء، 24 نوفمبر 2010

بلبل حيران يحقق رقماً قياسياً في تاريخ إيرادات مصر - عادل امام في الصدارة


عادل إمام من فيلم زهايمر
 عادل إمام من فيلم زهايمر
 
انتعاشة فى إيرادات السينما شهدتها دور العرض المصرية قبل موسم عيد الأضحى ببضعة أيام مع طرح 5 أفلام على التوالى.

وساعد فى عودة الإيرادات إلى انتعاشتها وجود 3 من أهم نجوم الشباك على الساحة السينمائية إضافة إلى قلة عدد الأفلام ما أعطى فرصة لزيادة عدد النسخ التى طرحت بدور العرض.

بدأ المنافسة مبكرًا عادل إمام قبل العيد بـ 3 أيام بفيلم زهايمر، الذى أثبت أن الزعيم يتمتع - فى كل تجربة يقدمها - بالذكاء الفنى مقدمًا فيلمًا ربما يكون الأقل إنتاجا بين أفلامه الأخيرة ولكنه لايقل عنها تميزًا، وكان طرح الفيلم قبل بداية الموسم بأيام موفقًا جعل فيلم زهايمر يتربع منفردا على عرش الإيرادات مع مرور الأسبوع الأول حيث وصل إجمالى إيراداته حتى كتابة هذه السطور إلى 9 ملايين و300 ألف جنيه فى 6 أيام من 80 نسخة للفيلم، وهو معدل إيرادات يعد تعويضًا مناسبًا للهبوط الذى أصاب الزعيم فى فيلمه الأخير "بوبوس"، واستمر الزعيم على منهجه الجديد فى التعاون مع شباب السينما واختيار توليفة النجوم التى تتضمن أحمد رزق وفتحى عبد الوهاب ورانيا يوسف ونيللى كريم مع السيناريست الشاب نادر صلاح الدين والمخرج عمرو عرفة.

يأتى فى المرتبة الثانية النجم أحمد حلمى بفيلمه "بلبل حيران" الذى يستعين فيه بـ3 وجوه نسائية دفعة واحدة هن زينة وشيرى عادل وإيمى سمير غانم، ووصل إجمالى إيراداته 6 ملايين و800 ألف جنيه مع اليوم الخامس لعرضه بمعدل مليون و200 ألف جنيه يوميا وحقق الفيلم فى أحد أيام عرضه 2 مليون جنيه وهو معدل إيرادات لم يصل إليه أحد فى المواسم الأخيرة إلا أحمد حلمى، وإنما يعود تأخر حلمى عن مقدمة الإيرادات هو طرح فيلمه بعد "زهايمر" بثلاثة أيام وإنما إذا استمر على نفس المعدل خلال الأسبوع الثانى للموسم ربما يتفوق على زهايمر.

فى المركز الثالث يأتى فيلم ابن القنصل للنجم أحمد السقا، الذى يعود به السقا إلى الساحة الفنية بعد ابتعاده خلال الفترة الأخيرة بسبب ظروف وفاة والده ويتعاون فيه مع صديق مشواره النجم خالد صالح.. إضافة إلى النجمة الجميلة غادة عادل، ووصل إجمالى إيرادات "ابن القنصل" إلى 5 ملايين و300 ألف جنيه فى 4 أيام فقط.

ورغم أن فيلم "محترم إلا ربع" جاء فى المركز الأخير بين الأفلام المطروحة إلا أن تحقيق محمد رجب لإيرادات 5 ملايين و238 ألف جنيه أى متساوٍ تقريبا مع السقا يشير إلى أن رجب أصبح من نجوم الشباك فى مصر مع الوضع فى الاعتبار طرح فيلمه قبل فيلم السقا بـ3 أيام.

أما موسم عيد الأضحى هذا العام فقد شهد أيضًا انتعاشة فى التوزيع الخارجى لدول الخليج والمغرب العربى وسوريا والشام فلأول مرة يتم توزيع أفلام الموسم فى نفس الوقت بدور العرض المصرية والعربية ما سيؤثر بالتأكيد على ارتفاع الإيرادات، خصوصًا بعد أن كانت السيطرة على دور العرض الخليجية للفيلم الأجنبى وكان طرح الأفلام المصرية فى دول الخليج بعد دور العرض المصرية لا يحقق إيرادات بسبب تسريبها على مواقع الإنترنت.
 
http://www.youm7.com/images/graphics/logo.png

إرسال تعليق

هذا الخيار من الجوال بس . شوف لك خيار ثاني

ابدا الكتابة واضغط انتر للبحث