الاثنين، 6 سبتمبر 2010

سامح حسين: قدمت الأكشن في «اللص والكتاب» علي أمل أن شريف عرفة يشوفنى

رغم أن عمر سامح حسين كممثل هو عشر سنوات كاملة فإن معرفة الجمهور الحقيقية به جاءت منذ ثلاث سنوات من خلال أدائه دور «رمزي» في سيت كوم «راجل وست ستات»، وهو المسلسل الذي كان فاتحة الخير عليه، بعدها قدم أول بطولة مطلقة له في مسلسل «عبودة ماركة مسجلة» والذي عرض العام الماضي وقدم خلاله شخصية لم تختلف كثيراً عن شخصية رمزي، وفي ثاني تجاربه كبطل في مسلسل «اللص والكتاب» يحاول سامح أن يصنع شيئاً مختلفاً، فالتركيز لم يكن علي الشق الكوميدي فقط، لكنه فاجئنا بأدائه لبعض مشاهد الأكشن..عن سبب حماسه للعمل، ورأيه في التجربة عموماً تحدث سامح حسين في الحوار التالي..

> ما الذي دفعك للموافقة علي بطولة مسلسل «اللص والكتاب» علي الرغم من أن تيمة التوأم تم تقديمها في الدراما عشرات المرات؟

- المسلسل جيد جداً ورأيت أنه سيقدمني بشكل مختلف تماماً عما قدمته من قبل وقد عرض عليَّ عدد كبير من المسلسلات، لكنني وجدت أن «اللص والكتاب» هو القصة الأكثر ملاءمة لي، كما أنه يتناول تيمة التوأم بشكل مختلف.

> لكن البعض يتهمك بأنك لم تقدم أي جديد من خلال هذا العمل وتظهر بنفس أدائك المعتاد؟

- بالعكس فشخصية فطين أو ميشو مختلفتان عليّ تماما، وأدائي اختلف تماماً عما كان في «عبودة ماركة مسجلة» أو حتي في «راجل وست ستات» فالمسلسل مختلف في جميع عناصره عما قدمت من قبل.

> المسلسل يركز بشكل واضح علي شخصيتي «ميشو» و«فطين» ويهمّش كل الأبطال المشاركين لك في العمل؟

- هذا طبيعي، لأنني البطل فلابد أن تكون كل الأحداث متمركزة حول الدور الذي أقوم به، وكل الأبطال يجب أن تكون مساحة أدوارهم أقل ليس لأنني أهم ولكن فقط لأنني بطل المسلسل.

> هل تري أنه من حقك في تلك المرحلة أن يتم تفصيل قصة مسلسل خصيصا لك؟

- طبعاً هذا حقي لأنه يحدث مع جميع أبطال المسلسلات، وما حدث في مسلسل «اللص والكتاب» هو أنني شاركت الكاتب محسن رزق كتابة المسلسل منذ البداية وحتي النهاية، ليس المقصود هنا كتابةً بمعني أنني شاركته في التأليف، ولكن المشاركة كانت برأيي فقط لأنني بطل العمل، ولا بد أن يكون لي رأي في السيناريو.

> بالنسبة لاسم المسلسل لماذا اخترت تحديداً اسم «اللص والكتاب»؟

- لتشابه الاسم مع فيلم «اللص والكلاب»، وهو فيلم ناجح، وكمان عشان الاسم يعلق مع الناس.

> هل تري أن اختيار الأبطال المشاركين لك العمل جاء مناسباً أم إنك كنت بحاجة لنجم أو نجمة بجوارك؟

- يعني أجيب نور الشريف ولا يحيي الفخراني يسندوني؟ وبعدين المسلسل بطولة مطلقة ليّ.

> قدمت بعض مشاهد الأكشن في المسلسل هل تري أن الجمهور سيتقبل منك ذلك بعدما تعودا علي أنك كوميديان؟

- كنت أريد أن أوضح للجمهور من خلال تلك المشاهد أنه بإمكاني أداء جميع الأدوار، فقررت أن أقدم جزء أكشن في دور ميشو حتي يكون متاحاً للمخرجين أن يتابعونني ويتأكدون أنني قادر علي تجسيد جميع الأدوار، فمثلاً المخرج شريف عرفة من الممكن أن يري في سامح حسين شيئاً مهماً، ويسند لي أدواراً مختلفة في أفلامه بعد كده بعد أن يري الجزء الأكشن الذي قدمته من خلال شخصية ميشو.

> هل يعني هذا أنك ستخرج من عباءة الكوميديا قريباً وتؤدي أدواراً أخري؟

- أنا ممكن أعمل أي حاجة لأنني ممثل، إلا أن أقوم بدور يخدش حياء الأسرة المصرية.

> هل تري أن تجربتي «عبودة ماركة مسجلة» و«اللص والكتاب» وضعوك علي قائمة أبطال الدراما الرمضانية؟

- بالتأكيد التجربتين وضعاني علي أول طريق البطولة وبالفعل صنفتني شركات الإنتاج علي أنني بطل، والدليل علي ذلك الأعمال الكثيرة التي تعرض علي في التليفزيون، والسينما، وأرفضها لأنني أختار أدواري بدقة.

إرسال تعليق

هذا الخيار من الجوال بس . شوف لك خيار ثاني

ابدا الكتابة واضغط انتر للبحث